أكثر من 30 قتيلا من المليشيات الحكومية خلال 5 أيام بعدة تفجيرات في العاصمة بمقديشو:

مارس 26, 2018

مقديشو (شهادة)- لقي أكثر من 13 عنصرا من المليشيات الحكومية معظمهم من حرس القصر الرئاسي مصرعهم، أمس الأحد، بتفجير سيارة مفخخة استهدفت نقطة تفتيش بالقرب من مقر البرلمان في العاصمة مقديشو.

 

وبحسب شهود عيان ، فإن التفجير استهدف نقطة تفتيش في تقاطع سيدكا مهمتها حراسة مقار حكومية هامة كالبرلمان ووزارة الداخلية والقصر الرئاسي التي تتمتع بتحصينات أمنية مشددة.

 

وقال المتحدث العسكري لحركة الشباب المجاهدين الشيخ عبد العزيز أبو مصعب “استهدف المجاهدون بسيارة مفخخة حاجزا أمنيا مهما لحكومة الردة في وسط مقديشو، وأدت العملية إلى مقتل 13 عنصرا من المرتدين من بينهم ضباط.

 

وقال نور محمد الضابط بشرطة مقديشو إن السيارة الملغمة انفجرت عند نقطة تفتيش سايديكا المحاطة بإجراءات أمنية مشددة.

 

ومن جهة أخرى قتل خمسة عناصر من مليشيات جهاز الأمن والاستخبارات للحكومة الصومالية من بينهم ضابط يدعى “عبد الفتاح بيلي”،  إثر استهداف عربة عسكرية كانت تقلهم بتفجير عبوة ناسفة زرعها مقاتلو حركة الشباب المجاهدين في مديرية دينيلي بالعاصمة مقديشو.

 

وفي يوم الخميس الماضي استهدف مقاتلو حركة الشباب المجاهدين بسيارة مفخخة تجمعا لمسؤولين حكوميين وضباط في الجيش والمخابرات بالقرب من فندق وهلي وسط العاصمة مقديشو، مما أدى إلى مقتل أكثر من 15 عناصر منهم وإصابة العشرات.

 



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


أتبعني على تويتر

اعلى المواضيع

أتبعني على فيسبوك