أكثر من 130 قتيلا وجريحا من مليشيات بونتلاند في هجوم لحركة الشباب المجاهدين شمال شرقي الصومال:

يونيو 8, 2017

بوصاصو (شهادة) – شن مقاتلو حركة الشباب المجاهدين في جبال جوليس شمال شرقي الصومال، صباح اليوم الخميس، هجوما كاسحا على قاعدة عسكرية لمليشيات إدارة بونتلاند المحلية في قرية “أفر أرر” الواقعة على بعد أكثر من 80 كلم جنوب غربي مدينة بوصاصو الساحلية.

 

وبحسب مصادر خاصة لوكالة شهادة الإخبارية فإن مقاتلي الحركة تمكنوا من اجتياح القاعدة بعد هجوم شرس من عدة محاور، استمر قرابة ساعة، مما أدى إلى مقتل وإصابة أكثر من 130 عنصرا من مليشيات الدراويش، ومن بين القتلى 3 ضباط برتب عالية منهم قائد المليشيات في القاعدة الكلونيل “سنقل”، وأضاف المصدر أنه تم نقل المصابين إلى مستشفى بلدة عرمو القريب من المنطقة.

 

وقال الشيخ “عبد العزيز أبو مصعب” الناطق العسكري لحركة الشباب المجاهدين “شن المجاهدون هجوما واسعا على قاعدة عسكرية للمليشيات المرتدة في منطقة “أف أرر” وتمكنوا من السيطرة عليها بالكامل،  وقتل في الهجوم 61 عنصرا من المرتدين على الأقل، وأصيب أكثر من 70 آخرين، وتم غنم 16 عربة عسكرية وكميات كبيرة من الأسلحة والذخائر” حسب قوله.

 

وقال ضابط عسكرى من إدارة بونتلاند طلب عدم الكشف عن اسمه فى حديث مع إذاعة محلية “إن المسلحين اجتاحوا قاعدة “أف أرور” العسكرية للجيش بعد هجوم عنيف أسفر عن مصرع ما لا يقل عن 30 جنديا من ولاية بونتلاند.

 

وقال أيضا الرائد محمد عبدي وهو ضابط عسكري من إدارة بونتلاند لرويترز عبر الهاتف “كان قتالا ضاريا، فقدنا 20 جنديا واحترقت 14 من مركباتنا”.

 

المصدر شهادة + وكالات



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


أتبعني على تويتر

اعلى المواضيع

أتبعني على فيسبوك