مقاتلو حركة الشباب المجاهدين يقتحمون بلدة لفي بمقاطعة مانديرا شمال شرقي كينيا:

أغسطس 3, 2017

كينيا (شهادة) – شن مقاتلو حركة الشباب المجاهدين منتصف ليلة البارحة هجوما واسعا على مراكز الشرطة الكينية في بلدة لفي بمقاطعة مانديرا الواقعة ضمن أراضي المسلمين المحتلة في شمال شرقي كينيا.

 

وبحسب مصادر لوكالة شهادة الإخبارية فقد اقتحم العشرات من مقاتلي الحركة البلدة من عدة محاور حيث شهدت اشتباكات أدت إلى سيطرة المجاهدين عليها مؤقتا.

 

وأضاف المصدر أن مقاتلي الحركة أطلقو سراح العشرات من أسرى المسلمين الذين كانوا يقبعون في سجون الشرطة الكينية في البلدة.

 

وقال مصدر إعلامي من حركة الشباب المجاهدين “تمكن المجاهدون من السيطرة على المنطقة بعد هروب جماعي للشرطة الكينية، وشوهدت جثث 3 ضباط تركوا في الميدان، واحرقت 8 سيارات، كما تم غنم عربة عسكرية”.

 

ياتي هذا الهجوم قبل أيام فقط من موعد الانتخابات الكينية المرتقبة التي ستجري في الثامن من شهر أغسطس المقبل.

 



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


أتبعني على تويتر

اعلى المواضيع

أتبعني على فيسبوك