حركة الشباب المجاهدين تقتل 26 من المليشيات الحكومية في هجوم على قاعدة عسكرية قرب كسمايو:

سبتمبر 3, 2017

كسمايو (شهادة) – شن مقاتلو حركة الشباب المجاهدين صباح اليوم الأحد هجوما كاسحا على قاعدة عسكرية للمليشيات الحكومية في بلدة بولوجدود قرب مدينة كسمايو الساحلية جنوب الصومال.

 

بدأ الهجوم بعملية استشهادية نفذها مقاتل من كتائب الاستشهاديين، ثم تبعها اقتحام القاعدة من عدة محاور حيث شهدت مواجهة شرسة استمر قرابة ساعة، وانتهت بفرار المليشيات، وسيطرة مقاتلي الحركة على القاعدة العسكرية بالكامل.

 

وأكد شهود عيان أنهم شاهدوا هروب المليشيات الحكومية من قاعدتهم العسكرية، وسيطرة مقاتلي الحركة عليها وغنمهم أسلحة وذخائر وعربات عسكرية.

 

وقال الناطق العسكري لحركة الشباب المجاهدين الشيخ عبد العزيز أبو مصعب “اقتحم المجاهدون صباح اليوم قاعدة عسكرية للمرتدين في بلدة بولوجدود، وقتلوا فيها 26 عنصرا على الأقل وتم تدمير عربتين عسكريتين وغنم 3 عربات أخرى وكميات من الأسلحة والذخائر”.

 

وقال “محمد عيسى” الضابط من المليشيات الحكومة لوكالة رويترز”علمنا أن حركة الشباب هاجمت القاعدة واندلع قتال شرس ووقع انفجار ولكن لم تتوفر لدينا أي تفاصيل بعد”.

 

الجديد بالذكر أن بلدة بولوجدود التي تعرضت لهجوم مقاتلي حركة الشباب المجاهدين صباح اليوم تقع على بعد 30 كلم شمال مدينة كسمايو التي تؤوي قاعدة عسكرية أمريكية تنطلق منها طائرات بدون طيار لقصف مناطق سيطرة الحركة في ولاية جوبا.



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


أتبعني على تويتر

اعلى المواضيع

أتبعني على فيسبوك