آخر الأحداث
مقاتلو حركة الشباب المجاهدين يغيرون على قواعد عسكرية للقوات الكينية والميليشيات الحكومية في بلدة قوقاني ومنطقتي برولي ويونتوي بضواحي مدينة كيسمايو بولاية جوبا جنوب الصومال، ويكبدونهم خسائر. إصابة "حسين أوغلي" نائب في برلمان إدارة هرشبيلي بإصابات خطيرة إثر استهداف سيارته بتفجير نفذه مقاتلو حركة الشباب المجاهدين بالقرب من حي دار السلام في العاصمة مقديشو. هجوم لمقاتلي حركة الشباب المجاهدين على قاعدة عسكرية للميليشيات الحكومية في مدينة دينسور بولاية باي وبكول جنوب غربي الصومال. قتلى وجرحى من الميليشيات الحكومية في إغارتين لمقاتلي حركة الشباب المجاهدين على ثكنتين عسكريتين في منطقة عيلشا وبلدة بريري جنوب غربي العاصمة مقديشو. سيطرة مقاتلي حركة الشباب المجاهدين على بلدة دينوناي التي تبعد 18 كم من مدينة بيدوا بولاية باي وبكول جنوب غربي الصومال، وذلك عقب هجومهم على قاعدة للميليشيات الحكومية في البلدة. وأنباء أولية عن إصابة عنصرين من الميليشيات. عاجل مقاتلو حركة الشباب المجاهدين يقصفون المقر الرئيسي لجهاز المخابرات والأمن للحكومة الصومالية في العاصمة مقديشو، وأنباء عن سقوط عدد من القذائف في داخل المقر. اغتيال ضابط من دائرة التحقيقات الجنائية للشرطة الصومالية يدعى "أبشر"، في مديرية هروا بالعاصمة مقديشو، على يد مفرزة أمنية لحركة الشباب المجاهدين. والضابط المستهدف تلقى تدريبه في تركيا.

مقتل 12 شرطيا بينهم ضباط وإصابة 15 آخرين في هجوم على مركزهم في قلب العاصمة مقديشو

0

نفذت حركة الشباب المجاهدين الاثنين مساءً، عملية استشهادية استهدفت بها مركز شرطة مديرية وابري في قلب العاصمة مقديشو حيث كان يتواجد فيه عدد من ضباط شرطة الحكومة الصومالية المدعومة من الغرب.

وقُتل في العملية 12 عنصرًا من ضباط وعناصر الشرطة من بينهم قائد مركز شرطة مديرية وابري العقيد أحمد عبدالله باشني (علولي)، ونائب قائد قسم شرطة وليو عدي في العاصمة مقديشو والتي تضم 4 مديريات من العاصمة، العقيد عبدالباسط محمود.

 

وأصيب في العملية أيضا 15 ضابطًا وعنصرًا من الشرطة من بينهم نائب قائد شرطة العاصمة مقديشو أحمد واويني والذي أصيب بجروح خطيرة.

 

كما أدت العملية إلى تدمير عربة عسكرية للشرطة.

تأتي هذه العملية في الوقت الذي يشهد فيه الصومال أيام حكومة فرماجو الأخيرة حيث خضع الأخير لضغوط المجتمع الدولي لإنهاء ولايته استجابة لمطالب المعارضة وخشية من عواقب تهديداتها التي وصلت لحد حمل السلاح.

 

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.