آخر الأحداث
مقتل وإصابة 3 عناصر من الميليشيات الحكومية وتدمير مقر القيادة في القاعدة عسكرية للميليشيات في منطقة بارسنجوني بضاحية مدينة كسمايو بولاية جوبا جنوب الصومال في هجوم شنه مقاتلو الحركة على القاعدة صباح اليوم الأربعاء. اغتيال الحارس الشخصي لعمدة مدينة بلعد للحكومة الصومالية واغتنام سلاحه وجعبته في عملية لمفرزة أمنية لحركة الشباب المجاهدين في مديرية كاران بالعاصمة مقديشو. اغتيال ضابط برتبة "نقيب" من الميليشيات الحكومية على يد مفرزة أمنية لحركة الشباب المجاهدين بالقرب من ملعب العاصمة مقديشو. مقاتلو حركة الشباب المجاهدين يغيرون على قاعدتين عسكريتين للقوات الكينية والميليشيات الحكومية في بلدة كلبيو ومنطقة بارسنجوني بضاحية مدينة كيسمايو بولاية جوبا جنوب الصومال، ويكبدونهم خسائر. مقتل 3 عناصر من الميليشيات الحكومية على الأقل واغتنام أسلحة ومعدات عسكرية في هجومين لمقاتلي حركة الشباب المجاهدين على قاعدتين عسكريتين للميليشيات في مدينة بيدوا بولاية باي جنوب غربي الصومال. إصابة 3 عناصر من الميليشيات الحكومية إثر استهداف تجمع لهم بنفجير نفذه مقاتلو حركة الشباب المجاهدين في منطقة عيلشا بضاحية العاصمة مقديشو، كما اغتالت مفرزة أمنية للحركة عنصرا من جهاز الأمن والمخابرات للحكومة الصومالية في مدينة أفجوي جنوب غربي العاصمة. إصابة عنصر من الميليشيات الحكومية على الأقل إثر استهداف حاجز عسكري للميليشيات بتفجير نفذه مقاتلو حركة الشباب المجاهدين في ضاحية مدينة بلعد شمال العاصمة مقديشو.

حركة الشباب  المجاهدين تدمر مطارا من تمويل الأمم المتحدة قبيل افتتاحه في وسط الصومال (صور)

استهدف مقاتلو حركة الشباب المجاهدين ليلة الأحد،  المطار الجديد الذين بنته الأمم المتحدة لصالح الحكومة الصومالية في مدينة بولوبردي بولاية هيران وسط الصومال.

وأدى تفخيخ وتفجير المطار إلى هدمه بالكامل بكل ما يحتويه من معدات ومرافق، وذلك قبيل افتتاحه بساعات.

وتسبب التفجير أيضا في إصابة 5 عناصر من الميليشيات الحكومية على الأقل كانوا يحرسون المطار.

ويجدر الإشارة إلى أن موعد افتتاح المطار الجديد والذي استغرق بناؤه سنة كاملة، كان اليوم الأحد، على يد رئيس إدارة هرشبيلي علي جودلاوي ونائبه دبجيد مما تسبب في صدمة كبيرة لدى المسؤولين الحكوميين.

من جانبها أعلن مسؤولون من الحكومة الصومالية المدعومة من الغرب عن تدمير المطار بالكامل ومقتل عنصر وإصابة ثلاثة آخرين.

وأكد النائب الحكومي لمنطقة هيران، محمود بنبين، الهجوم على مطار بولوبردي، قائلاً إن هذه هي المرة الثانية التي يدمر فيها مقاتلو حركة الشباب المطار الذي أعيد بناؤه مؤخرًا، والذي يقع في موقع استراتيجي.

ونشر بنبين صوراً للمطار تظهر مبانٍ مهدمة وأخرى على شفا الانهيار.

وتواصل حركة الشباب المجاهدين استهدافها للحكومة الصومالية المدعومة من الغرب ومصالحها فضلا عن القوات الأجنبية في البلاد، لإخراجها وإقامة نظام الشريعة الإسلامية كامتداد لنظام المحاكم الإسلامية السابق والذي عرفت فيه البلاد الاستقرار لكنه ما لبث أن تحول لحرب شرسة بعد قيادة الولايات المتحدة الجيش الإثيوبي لغزو الأراضي الصومالية لإسقاط الحكم الإسلامي فيها وإقامة حكومة وكيلة لها في البلاد.

 

الصور

 

 

التعليقات مغلقة.