آخر الأحداث
مقتل وإصابة 3 عناصر من الميليشيات الحكومية وتدمير مقر القيادة في القاعدة عسكرية للميليشيات في منطقة بارسنجوني بضاحية مدينة كسمايو بولاية جوبا جنوب الصومال في هجوم شنه مقاتلو الحركة على القاعدة صباح اليوم الأربعاء. اغتيال الحارس الشخصي لعمدة مدينة بلعد للحكومة الصومالية واغتنام سلاحه وجعبته في عملية لمفرزة أمنية لحركة الشباب المجاهدين في مديرية كاران بالعاصمة مقديشو. اغتيال ضابط برتبة "نقيب" من الميليشيات الحكومية على يد مفرزة أمنية لحركة الشباب المجاهدين بالقرب من ملعب العاصمة مقديشو. مقاتلو حركة الشباب المجاهدين يغيرون على قاعدتين عسكريتين للقوات الكينية والميليشيات الحكومية في بلدة كلبيو ومنطقة بارسنجوني بضاحية مدينة كيسمايو بولاية جوبا جنوب الصومال، ويكبدونهم خسائر. مقتل 3 عناصر من الميليشيات الحكومية على الأقل واغتنام أسلحة ومعدات عسكرية في هجومين لمقاتلي حركة الشباب المجاهدين على قاعدتين عسكريتين للميليشيات في مدينة بيدوا بولاية باي جنوب غربي الصومال. إصابة 3 عناصر من الميليشيات الحكومية إثر استهداف تجمع لهم بنفجير نفذه مقاتلو حركة الشباب المجاهدين في منطقة عيلشا بضاحية العاصمة مقديشو، كما اغتالت مفرزة أمنية للحركة عنصرا من جهاز الأمن والمخابرات للحكومة الصومالية في مدينة أفجوي جنوب غربي العاصمة. إصابة عنصر من الميليشيات الحكومية على الأقل إثر استهداف حاجز عسكري للميليشيات بتفجير نفذه مقاتلو حركة الشباب المجاهدين في ضاحية مدينة بلعد شمال العاصمة مقديشو.

حركة الشباب المجاهدين توزع مساعدات غذائية على قرابة 2000 أسرة في عدة مناطق جنوب الصومال (صور)

وزعت جمعية الإحسان الخيرية التابعة لحركة الشباب المجاهدين مساعدات غذائية على قرابة 2000 أسرة في عدة مناطق جنوب الصومال.

وشملت مناطق التوزيع المحتاجين في ولايات شبيلي السفلى وشبيلي الوسطى وباي، جنوب وجنوب غربي البلاد.

وتضمنت المساعدات الغذائية التي وزعتها الجمعية، الأرز والدقيق والسكر والزيوت والتمور بالإضافة إلى السجادات والبطانيات والأكياس البلاستيكية للاحتماء في موسم المطر.

وفي ولايتي باي وشبيلي السفلى وصلت المساعدات إلى مناطق بورأيلي، ليغو، جميعو، عيل بشير، سهوين، ياقدومار، ياقبريويني، لفالي وشوليمرير.

ونقلت الإذاعات المحلية مشاعر بعض المستلمين للمساعدات ومنهم سيد علي الذي قال:”أنا سيد علي وعمري 70 سنة، جئت إلى بلدة بورأيلي، وأحمد الله كثيرا فقد حصلت اليوم على مساعدات غذائية شاملة أي كل ما تحتاجه الأسرة ولا أستطيع أن أعبر عن مدى فرحتي بذلك، نحن اليوم في فرحة كبيرة”.

وقال أحد المسؤلين في الجمعية: “قدمت جمعية الإحسان الخيرية بالتعاون مع ولاية شبيلي السفلى مساعدت غذائية لأكثر من 1868 أسرة، في محافظة ونلوين بولاية شبيلي السفلى، وفي ثلاثة مناطق، الأولى بلدة بورأيلي بولاية باي حيث تم توزيع المساعدات في هذه البلدة على أكثر من 698 أسرة”. في إشارة إلى عدد المحتاجين الأكبر في هذه المنطقة.

وتقدم حركة الشباب المجاهدين خدماتها لسكان الولايات الإسلامية حيث تتولى جمعية الإحسان رصد المحتاجين لتقديم المساعدات الغذائية والطبية المجانية لهم، كما يتكفل ديوان الزكاة بتوزيع زكاة المال والأنعام على مستحقيها في كل عام. في نفس الوقت الذي تقود فيه الحركة الجهادية حربا شرسة لإخراج القوات الأجنبية من البلاد وإسقاط الحكومة الصومالية المدعومة من الغرب في سبيل إقامة نظام الشريعة الإسلامية الذي يحكم حاليا مناطق شاسعة في وسط وجنوب البلاد، واستقطبت محاكمه السكان في سيطرات الحكومة حيث صنفت الأخيرة كأفسد حكومة على سلم الفساد العالمي، بينما اعتبرت التقارير حكم حركة الشباب المجاهدين الأفضل بعد سقوط نظام سياد بري.

 

الصور

 

 

التعليقات مغلقة.