آخر الأحداث
مقتل وإصابة 3 عناصر من الميليشيات الحكومية وتدمير مقر القيادة في القاعدة عسكرية للميليشيات في منطقة بارسنجوني بضاحية مدينة كسمايو بولاية جوبا جنوب الصومال في هجوم شنه مقاتلو الحركة على القاعدة صباح اليوم الأربعاء. اغتيال الحارس الشخصي لعمدة مدينة بلعد للحكومة الصومالية واغتنام سلاحه وجعبته في عملية لمفرزة أمنية لحركة الشباب المجاهدين في مديرية كاران بالعاصمة مقديشو. اغتيال ضابط برتبة "نقيب" من الميليشيات الحكومية على يد مفرزة أمنية لحركة الشباب المجاهدين بالقرب من ملعب العاصمة مقديشو. مقاتلو حركة الشباب المجاهدين يغيرون على قاعدتين عسكريتين للقوات الكينية والميليشيات الحكومية في بلدة كلبيو ومنطقة بارسنجوني بضاحية مدينة كيسمايو بولاية جوبا جنوب الصومال، ويكبدونهم خسائر. مقتل 3 عناصر من الميليشيات الحكومية على الأقل واغتنام أسلحة ومعدات عسكرية في هجومين لمقاتلي حركة الشباب المجاهدين على قاعدتين عسكريتين للميليشيات في مدينة بيدوا بولاية باي جنوب غربي الصومال. إصابة 3 عناصر من الميليشيات الحكومية إثر استهداف تجمع لهم بنفجير نفذه مقاتلو حركة الشباب المجاهدين في منطقة عيلشا بضاحية العاصمة مقديشو، كما اغتالت مفرزة أمنية للحركة عنصرا من جهاز الأمن والمخابرات للحكومة الصومالية في مدينة أفجوي جنوب غربي العاصمة. إصابة عنصر من الميليشيات الحكومية على الأقل إثر استهداف حاجز عسكري للميليشيات بتفجير نفذه مقاتلو حركة الشباب المجاهدين في ضاحية مدينة بلعد شمال العاصمة مقديشو.

مقتل 15 شخصًا على الأقل من المتظاهرين المناهضين للانقلاب خلال مسيراتهم في السودان

فتحت قوات الأمن النار على آلاف المتظاهرين المناهضين للانقلاب في العاصمة السودانية الخرطوم ومدينتها أم درمان، مما أسفر عن مقتل 15 شخصًا على الأقل، بحسبما نشرت الجزيرة نقلا عن أطباء.

وكان عدد القتلى يوم الأربعاء أعلى حصيلة يومية منذ انقلاب 25 أكتوبر، الذي شهد استيلاء الجيش على السلطة وحل الحكومة الانتقالية واعتقال العشرات من المسؤولين والسياسيين.

وقال نشطاء إن قوات الأمن أطلقت الذخيرة الحية والغاز المسيل للدموع على متظاهرين مناهضين للانقلاب في مكان واحد على الأقل بالخرطوم. وقالت لجنة أطباء السودان إن معظم عمليات القتل حدثت في الخرطوم بحري.

وتأتي حملة القمع ضد المحتجين في الوقت الذي يتواجد فيه وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكين في إفريقيا لتعزيز الجهود الدبلوماسية غير الناجحة حتى الآن لحل النزاعات المتفاقمة في إثيوبيا والسودان.

وقيد رئيس الوزراء عبد الله حمدوك قيد الإقامة الجبرية حاليًا في الخرطوم. تم اعتقاله مع أكثر من 100 مسؤول حكومي آخر خلال الانقلاب. وقد احتُجز العديد في أماكن غير معلنة.

وأغلقت السلطات الجسور التي تربط الخرطوم ومدينتها أم درمان وشددت الإجراءات الأمنية في أنحاء العاصمة.

 

 

التعليقات مغلقة.