إثيوبيا تعيد خدمة الإنترنت جزئيًا بعد حظر استمر لأسبوعً

0

أعادت السلطات الإثيوبية خدمات الإنترنت جزئيا بعد حظر استمر أسبوعا بحسب ما أعلن مسؤول حكومي اليوم الخميس.

وقالت دينا مفتي المتحدثة باسم وزارة الخارجية في مؤتمر صحفي إن الإنترنت أعيد بشكل خاص لمهمات وسفارات أجنبية.

وجاء الإغلاق في أعقاب مقتل المغني الناشط هاشالو هونديسا من عرقية أورومو.

وقتل مسلحون مجهولون هونديسا (36 عاما) في العاصمة أديس أبابا مما أثار احتجاجات عنيفة في أنحاء البلاد.

وقالت الشرطة إن العنف في الاحتجاجات أودى بحياة المئات من بينهم المدنيين.

وقالت دينا إن إغلاق الإنترنت كان قضية تتعلق بالأمن القومي، وقالت إنها سترجع الخدمة بالكامل فور عودة البلاد إلى الاستقرار.

وقالت دينا: “نحن نعرف تأثيرها على الأعمال التجارية، والحكومة مدركة لذلك تمامًا”، مضيفة أن إغلاق الإنترنت في مثل هذا الوقت لا يقتصر على إثيوبيا.

وأضافت دينا أن الإجراءات التي اتخذتها الحكومة لا تتعلق بكبح حرية الصحافة.

يذكر أن الشرطة الإثيوبية أعلنت عن ارتفاع عدد القتلى في الاحتجاجات إلى 239 قتيل فضلا عن عشرات الجرحى وتدمير الممتلكات.

كما وجهت منظمة العفو الدولية اتهامات للحكومة الإثيوبية بشأن انتهاكاتها لحقوق الإنسان ولسياساتها القمعية.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.