أكثر من 100 مليون دولار خسارة إثيوبيا بعد قطع الأنترنت لمدة شهر واحد

0

تكبدت إثيوبيا خسارة لا تقل عن 100 مليون دولار بعد قطع الإنترنت الذي فرضته الحكومة في يوليو وفقًا لـ”نت بلوكس”، وهي مجموعة تراقب حرية الإنترنت في جميع أنحاء العالم.

وقالت نت بلوكس: “بالإضافة إلى التأثير على الحقوق الأساسية، فإن إغلاق الإنترنت في إثيوبيا كل يوم يكلف فاتورة تزيد عن 4.5 مليون دولار، من حيث التأثير الاقتصادي على الناتج المحلي الإجمالي وفقًا لمقياس تكلفة إيقاف التشغيل “.

ويتم حساب الآثار الاقتصادية لحالات انقطاع الأنترنت باستخدام مقياس التكلفة الذي تم تطويره من قبل جمعية الإنترنت ونت بلوكس.

ويجمع المقياس بين صناعة الاتصالات ومؤشرات التنمية لتقييم تأثير انقطاع الإنترنت على الازدهار الرقمي.

وقطعت الحكومة الإثيوبية الأنترنت عقب الاحتجاجات الشعبية العنيفة التي اندلعت في إقليم أورومو والعاصمة أديس أبابا للتنديد بمقتل مغني ناشط من الأورومو وسياسات الحكومة الاستبدادية.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.