كينيا تحقق في تحطم طائرة لقواتها في الصومال

0

أعلن الجيش الكيني اليوم الثلاثاء إطلاق تحقيق في حادثة تحطم طائرة لقواته في الصومال أصيب فيها 10 من جنوده.

التحقيقات جاءت لمعرفة الظروف التي تحطمت فيها مروحية عسكرية في جنوب الصومال مساء يوم الاثنين.

وقال زيبورا كيوكو، المتحدث باسم القوات الكينية: “إن طائرة تابعة للقوات الكينية كانت في مهام روتينية تحطمت عندما هبطت في مطار دوبلي”.

وقال كيوكو في بيان صادر من نيروبي: “جميع العسكريين العشرة الذين كانوا على متن الطائرة يتواجدون الآن في المستشفى التذكاري لقوات الدفاع في نيروبي وهم في حالة مستقرة”.

وأضاف: “فريق تحقيق موجود في دوبلي لتقييم الحادث”.

وقالت مصادر صومالية إن بعض الجنود المصابين نقلوا إلى نيروبي بينما نقل آخرون إلى مستشفى بعثة الاتحاد الأفريقي في الصومال (أميصوم) في العاصمة مقديشو.

وبحسب ما ورد كانت الطائرة الهليكوبتر في رحلة عودة بعد تسليم الإمدادات للجنود الذين هم جزء من بعثة أميصوم الموجودة في منطقة جوبا السفلى بالقرب من الحدود الكينية.

ولم يصدر تعليق فوري من بعثة أميصوم.

ويتواجد أكثر من 4 آلاف جندي كيني تحت قيادة أميصوم وهم مسؤولون عن القطاع 2 الذي يضم جوبا السفلى والوسطى.

ويعد حادث تحطم الطائرة هذا، الثالث لهذا العام بعد تحطم طائرة مدنية كينية، في 14 يوليو أثناء هبوطها في مطار أوغاس خليف في بلدة بلدوين في ولاية هيران في وسط الصومال.

وقال عبد الرحمن الريالي، قائد القطاع 4 بجيش جيبوتي تحت مظلة أميصوم، إن ثلاثة من أفراد الطاقم على متن الطائرة التي كانت تقل مساعدات غذائية من جيبوتي، تم إنقاذهم أثناء احتراق المساعدات الغذائية.

وفي 4 مايو، أسقطت القوات الإثيوبية طائرة كينية تحمل إمدادات صحية في 4 مايو، مما أسفر عن مقتل ستة أشخاص كانوا على متنها.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.