الحكومة السودانية تستعد لإعلان التطبيع مع الاحتلال الإسرائيلي وسط رفض شعبي

0

أعلنت  صحيفة “جيروزاليم بوست” العبرية عن استعداد كل من حكومة الاحتلال الإسرائيلي ونظيرتها السودانية لإعلان التطبيع الكامل للعلاقات بينهما، خلال الأيام القليلة المقبلة.

وأشارت الصحيفة إلى أنّه من المتوقع الإعلان الرسمي والعلني عن تطبيع العلاقات خلال الأيام القليلة المقبلة، بعد اتصال هاتفي متوقع بين الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، ورئيس المجلس العسكري السوداني، عبد الفتاح البرهان.

وسبق وأن نشرت العديد من المواقع العبرية تقارير تشير لاتفاق نهائي بين الطرفين ينتظر الإعلان الرسمي فقط. مما أثار سخط الشعب السوداني.

من جانبه قال وزير التعاون الإقليمي الإسرائيلي، أوفير أكونيس، أنّ “الإعلان سيصدر قبل 3 نوفمبر”، مضيفاً أنّ دول عدّة مرشحة لتطبيع العلاقات لم يسمها، قائلاً إنه من المعتاد ترك الكلمة الأولى لواشنطن.

وبعد تغريدة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عن ثمن حذف اسم السودان من قائمة الدول الراعية لما يسمى الإرهاب، أكّد وزير الخارجية مايك بومبيو، أمس الأربعاء، أنّ الولايات المتحدة بدأت عملية إزالة السودان من قائمتها، رغم أنه لم يحدد حتى الآن موعداً لاستكمال هذه الخطوة.

يذكر أن الحكومة السودانية أكدت بدورها دفع مبلغ 355 مليون دولار للخزينة الأمريكية.

وأضاف بومبيو أنّه يتم العمل لـ”حمل كل دولة على الاعتراف بإسرائيل، الوطن اليهودي الشرعي، والاعتراف بحقهم الأساسي كدولة” على حد تعبيره.

وسجلت مواقع تتبع الرحلات الجوية يوم الأربعاء، رحلة خاصة من مطار بن غوريون إلى الخرطوم، وهذه هي المرة الثانية التي يتم فيها رصد مثل هذه الرحلة حيث حملت الرحلة الأولى مساعدات طبية إلى السودان، حسب الإعلام العبري.

وفتح السودان أجواءه للطيران الإسرائيلي بعد لقاء البرهان مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في أوغندا هذا العام، مما وفر على تل أبيب خسائر كبيرة في الرحلات الجوية الطويلة.

ويأتي هذا الإعلان من الصحف العبرية في وقت خرج فيه السودانيون إلى الشوارع للتنديد في مظاهرات عارمة بأداء الحكومة السودانية وتدهور الأوضاع المعيشية وسجل حرق العلم الإسرائيلي في المظاهرات مما يعطي إشارة لموقف الشعب السوداني من رغبات حكومته.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.